أخبار عاجلة

“أهلية مدينة عيسى” تطالب بلقاء رئيس الوزراء وتعتصم بمايو

طالبت اللجنة الأهلية بمدينة عيسى لأصحاب الطلبات الإسكانية للعام  1992  بلقاء رئيس الوزراء صاحب السمو الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة لبحث مشكلة  ” تأخر وزارة الإسكان في  توزيع الوحدات على  290  مواطناً  مستحقاً  من مدينة عيسى ”. 

وأوضح ممثل الدائرة الثالثة في مجلس بلدي الوسطى عضو اللجنة الأهلية عدنان المالكي أن ” اللجنة تضم النائبين إبراهيم الحادي والدكتور صلاح علي  وممثل الدائرة الرابعة البلدي عيسى القاضي  وبعض الأهالي، وقررت في اجتماع عقدته أخيراً  التحرك بشكل فعال وستطلب لقاء رئيس الوزراء ووزير ديوان سموه الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة لعرض المشاكل التي  تسببت بها الوزارة للمواطنين المستحقين من أصحاب الطلبات الإسكانية للعام, 1992 خاصة أن مسئوليها لم يفوا بوعدهم والتزامهم بتوزيع الوحدات السكنية عليهم خلال نهاية مارس الماضي  وبداية أبريل الجاري ”.

وأضاف : ”اتفقت اللجنة على تنظيم اعتصام بتاريخ  5  مايو المقبل في مدينة عيسى،  وفي حال عدم تنفيذ الوزارة وعودها سيتبعه اعتصام آخر أمامها  يحدد موعده لاحقاً ”. 

وبشأن ”وعود الوزارة”، ذكر المالكي أن المسئولين”أعلنوها قبل نحو شهرين في مجلس النائب إبراهيم الحادي،  وكذلك وزير الإسكان في إحدى جلسات مجلس النواب،  ومفادها أنه سيتم توزيع الوحدات السكنية على أصحاب طلبات العام 1992 ومنهم أهالي مدينة عيسى ”. 

وأشار إلى أن النائب الحادي سيعيد توجيه سؤال للوزير قريباً بشأن ”أسباب تأخر الوزارة في تسليم الوحدات السكنية ”. 

وأبدى المالكي استغرابه الشديد لـ ”عدم مبادرة الوزارة لتوضيح موقفها” ، وقال : ”تصرفات بعض المسئولين  غير مقبولة وعلى الوزارة الالتزام بما أعلنته للمواطنين بكل شفافية ”.

يذكر أن المالكي  صرح في  وقت سابق بأن نحو 290 وحدة سكنية سيتم تسلميها بداية أبريل الجاري  لأصحاب الطلبات الإسكانية للعام  1992 من أهالي  مدينة عيسى وتحديداً  في الدائرتين الثالثة والرابعة،  وذلك بعد لقاء جمعه مع مدير إدارة الخدمات الإسكانية ماهر العنيس.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

الأنصاري: البحير الإسكاني محور عملنا في المرحلة القادمة

اعتبر أحمد الأنصاري المرشح البلدي عن الدائرة الثالثة بالمحافظة الجنوبية أن مشروع البحير الإسكاني يمثل …