أخبار عاجلة

“كرامة” تشجب انكار قتل المعمري وقطع لسان المؤذن لأغراض طائفية‏

عبر أحمد المالكي رئيس اللجنة الأهلية لتوثيق أحداث 14 فبراير (كرامة) ، عن أسفه واستنكاره الشديدين لقيام البعض بإنكار جريمة قتل سائق التاكسي الشيخ راشد المعمري رحمه الله أثناء أحداث فبراير ومارس ، وقطع لسان المؤذن عرفان محمد بخش .. على يد المحتجين ، وأكد المالكي أن “كرامة” تعلن وقوفها التام مع أهالي الشيخ راشد المعمري في دعواهم القضائية التي يعتزمون رفعها على الصحفي الذي أنكر قتل والدهم في حديثه لقناة الحرة الأمريكية واستعداد “كرامة” الكامل لتقديم كل الأوراق والمستندات التي بحوزتها للقضاء. وقال المالكي إن الغريب أن يتم إنكار جرائم بهذا الوضوح دون تقديم دليل واحد وعلى مرأى ومسمع من الجميع ، رغم تأكيدات النيابة العامة وأجهزة التحقيق التي مازالت تتحرى للوصول للجناة، علاوةً على تأكيد أهالي الضحيتين أنفسهم وشهادة الشهود واشتهار القضيتين عبر الصحافة المحلية، وهو ما يعتبر استهانة كارثية بروح الشيخ المعمري التي أزهقت ، واستخفافا لمصاب المؤذن عرفان الذي قطع لسانه .لقد قامت “كرامة” برفع هاتين القضيتين للجنة تقصي الحقائق أثناء قيامها بالتحقيق في الفترة الماضية ، وقامت لجنة التقصي بعقد 3 اجتماعات مع أهالي الشيخ القتيل راشد المعمري واستمع المحققون لأبنائه ، أولها كان اجتماع بتاريخ 14/9/2011م ، ثم تبعه اجتماعين آخرين ، حيث أكد محقق لجنة التقصي الدكتور طالب الثقاف إدراج هذه القضية ضمن المساءلات التي ستقدم للنائب العام للتحقق ومعرفة نتائج التحري ، كما حققت لجنة التقصي في جريمة قطع لسان المؤذن وعقدت اجتماعا خاصا مع ذويه ، كما قامت لجنة التقصي بزيارة المؤذن في المستشفى العسكري واطلعت على وضعه الصحي، وذكرت الواقعة في تقريرها.إن كرامة تعبر عن صدمتها الشديدة من هذا القفز والتجاوز المتعمد للحقيقة ، والاستخفاف بجرائم القتل والاعتداء الجسدي الذي أفضى لعاهة مستديمة ، وتستنكر هذه الانتقائية المبنية على أسس طائفية من أجل أغراض سياسية وإعلامية .كما أكد المالكي ، بأن “الوحدة القانونية” في “كرامة” بصدد رفع دعاوى قضائية بتوكيل من المجني عليهم في أحداث 14 فبراير وما تبعها، للحالات التي تم معرفة الشخوص المتورطة فيها .

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري: حل مشكلة العمالة المخالفة وغير النظامية يحتاج الى جهود حقيقية وتكاتف من جميع الاطراف

طالب النائب أحمد الأنصاري بترحيل العمالة السائبة غير النظامية والمقدر أعدادها بمئات الآلاف، بعد أن …