أخبار عاجلة

عبدالحليم مراد يشكر المشير على تسمية “تقاطع الفاروق”‏

عبد الحليم مراديشكر القائد العام على مسمى “تقاطع الفاروق” 

توجه  النائب عبد الحليم مراد بالشكر والتقدير والامتنان لمعالي المشير القائد العام لقوة دفاع البحرين على قيامه بإطلاق مسمى “تقاطع الفاروق” على  دوار مجلس التعاون الخليجي سابقا ، في خطورة رمزية موفقة منه ،   وتنسجم مع تسمية عملية تطهير دوار وفض الاعتصامات المخالفة بعملية الفاروق  ، فلمعالي المشير منا التحية والعرفان .

وقال مراد  يسعدنا أن ننقل لمعالي المشير شكر المواطنين الشرفاء وفرحهم بتسمية التقاطع على اسم الصحابي الجليل عمر الفاروق ،  ثاني الخلفاء الراشدين وأحد المبشرين العشرة بالجنة  ، والذي سماه النبي صلى الله عليه وسلم بالفاروق لأن الله فرق به بين الحق والباطل ، ووضع الحق على لسانه ‏ ، وقال عنه النبي صلى الله عليه وسلم (  لقد كان فيمن كان قبلكم من ‏بني إسرائيل‏ ‏رجال يكلمون من غير أن يكونوا أنبياء ، فإن يكن من أمتي منهم أحد ‏‏فعمر ) وقال (إيه يا ‏ابن الخطاب ‏، ‏والذي نفسي بيده ما لقيك الشيطان سالكا ‏فجا ‏قط إلا سلك ‏‏فجا ‏غير‏ فجك ). وقد وصفه الصحابي الجليل ابن مسعود رضي الله عنه فقال ( كان إسلام عمر فتحا ، وكانت هجرته نصرا ، وكانت إمامته رحمه ، ولقد رأيتنا وما نستطيع أن نصلي إلى البيت حتى أسلم عمر ، فلما أسلم عمر قاتلهم حتى تركونا فصلينا)  . أما حين تولى الخلافة التي استمرت عشر سنين في عهده ففتح الله على يديه فارس وخراسان وشرق الأناضول ومصر والشام وفلسطين وليبيا وبقية العراق وأفغانستان وجنوب أرمينيا ، ولأول مرة أصبح القدس والمسجد الأقصى تحت حكم المسلمين. ، وقضى على إحدى أقوى الدول في عهده وهي الدولة الساسانية، وأنهى الوجود الروماني في مصر والشام. فهذا هو الفاروق ، عمر بن الخطاب ، مزلزل حصون الكفر والشرك والنفاق ، ذل على يديه ملوك الفرس والروم وعتاة الظالمين ، وفتح الله على يديه الفتوحات وأجرى الحق على لسانه.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري: حل مشكلة العمالة المخالفة وغير النظامية يحتاج الى جهود حقيقية وتكاتف من جميع الاطراف

طالب النائب أحمد الأنصاري بترحيل العمالة السائبة غير النظامية والمقدر أعدادها بمئات الآلاف، بعد أن …