أخبار عاجلة

المعاودة : نداء إلى كل من يحب البحرين‏

المعاودة : نداء إلى كل من يحب البحرين

دعا النائب الشيخ عادل المعاودة كل من يحب البحرين إلى تحكيم العقل في هذه الظروف الاستثنائية الخطيرة التي تمر بها بلادنا ، والتوقف عن أي نشاط من شأنه زيادة الشحن وتوتير الأوضاع من أجل الحفاظ على أمن البحرين  واستقرارها.

وقال المعاودة إن كلمات سمو ولي العهد،  في مداخلته بتلفزيون البحرين، مست قلوبنا وعقولنا وكانت لعفويتها وتلقائيتها البحرينية أكبر دليل على صدق القيادة وحرصها وخوفها على البلد وأبناءه في هذه المحنة التي نمر بها.لقد دعا سموه مختلف الأطراف إلى الحوار وقال إن البحرين تسع الجميع ، لا فرق بين سني وشيعي ، بل الكل مواطنون والخير متاح لكل الشعب بمختلف الطوائف والأعمار والتوجهات ، وعلينا كلنا أن نضع البحرين نصب أعيننا ونتوقف الآن ونعود للهدوء قبل أن تنفلت الأمور من بين أيدينا  وتدخل البلاد في  الاحتراب الذي لن ينجو منه أحد ، ولن يخرج منه أحدا منتصرا ، بل سيخسر الجميع ، فالبحرين لا تستحق من أبناءها ذلك ، وأكثر من ذلك أطلق مبادرة للحوار لمناقشة الملفات والقضايا كافة ، فالحوار هو السبيل الوحيد.وأضاف المعاودة “إن هذه الظروف الاستثنائية شهدت تحولا أمس يحمل دلالات خطيرة ، وذلك حين بدا المجتمع وكأنه انقسم إلى فصيلين ومعسكرين يحتكمون للشارع والمسيرات  ، وهذا خط أحمر نحذر ونأمل عدم تجاوزه ، ونأمل أن يدرك الجميع أن البحرين لا تتحمل مخاطر الاحتراب ، ونناشد كل من يحب تراب هذا البلد أن يعود لرشده ويتوقف ويلتزم الهدوء  ويدخل  في الحوار الذي أعلنه سمو ولي العهد ، فالعنف والاحتجاجات لن تحل شيئا ، بل ستزيد الأمور تعقيدا ، ولنعلم جميعا أن البحرين ليست حكرا على فئة أو طائفة بعينها دون غيرها ، ولا يحق لأحد أن يتحدث باسم الشعب أو يرفع شعارات باسمه دون تفويض منه ، سواء في هذا الجانب أو ذاك ، أناشدكم يا إخواني أن ترفقوا بهذا البلد الطيب الآمن ، وأن تعودوا لطاولة الحوار ، قبل أن يفوت الآوان وتعضوا على أصابعكم في وقت لا ينفع فيه الندم!.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري: حل مشكلة العمالة المخالفة وغير النظامية يحتاج الى جهود حقيقية وتكاتف من جميع الاطراف

طالب النائب أحمد الأنصاري بترحيل العمالة السائبة غير النظامية والمقدر أعدادها بمئات الآلاف، بعد أن …