أخبار عاجلة

بوصندل يشكر الملك على صدور قانوني زيادة الرواتب وزيادة منحة المعاقين‏

بوصندل يبارك للمواطنين صدور قانوني الأصالة بزيادة الرواتب وزيادة منحة المعاقين

بارك عضو جمعية الأصالة الإسلامية المرشح النيابي بالدائرة الثانية بالمحرق إبراهيم بوصندل للمواطنين صدور قانون الأصالة بزيادة الحد الأدنى لرواتب موظفي الدولة  من 200 إلى 300 دينار شهريا ، حيث وقع عليه جلالة المفدى وأصدره في بالجريدة الرسمية بتاريخ 21/10/2010.وقال بوصندل إن صدور هذا القانون يعتبر خير دليل على الإنجازات التي وفق الله الأصالة و مجلس النواب لتحقيقها للشعب ، وخير رد على من يقول غير ذلك.وأعرب البوعينين عن شكره وتقديره لجلالة الملك المفدى على تصديقه على اقتراح الاصالة  الذي لامس الاحتياجات الماسة للموظفين البحرينيين وآمالهم في رفع الرواتب ، حيث سيتم كل رواتب الموظفين التي تقل عن 300 دينار إلى 300 دينار ، ولن يوجد موظف في الحكومة يتقاضى أقل من 300 دينار شهريا كحد أدنى  ، كما أعرب عن شكره وتقديره للنواب وللسلطة التشريعية بغرفتيها على تمرير هذا القانون الذي يحقق آمالا كثيرة للمواطنين .

إن هذا الاقتراح تقدمت به الأصالة في 9 يناير 2007م ، ووافق عليه مجلس النواب وأحاله لمجلس الشورى في 20/2/2008  ، وكان في شكله الأصلي ينص على رفع رواتب كل الموظفين وتعديل كل الدرجات بنسبة 33% ولكن مجلس الشورى وافق في دور الانعقاد الأخير (2010)  فقط على رفع الحد الأدنى من 200 إلى 300 دينار شهريا ، ورفض القسم الآخر الذي ينص على رفع رواتب كل الموظفين وتعديل باقي الدرجات بنسبة  33%  ، وبإذن الله تعالى سنعاود تقديمه مرة أخرى لكي تشمل الزيادة كل الموظفين .كما بارك عضو الأصالة المرشح النيابي بالدائرة الثانية بالمحرق إبراهيم بوصندل صدور القانون الذي اقترحته الأصالة بزيادة منحة المعاقين من 50 دينار إلى ما لا يقل عن 100 دينار شهريا   ، حيث وقع عليه جلالة الملك وصدر بالجريدة الرسمية بتاريخ 21 أكتوبر 2010 .وتقدم بوصندل بخالص الشكر والتقدير لصاحب الجلالة حفظه الله على تصديقه على ا القانون ،  كما وجه الشكر والتقدير للسلطة التشريعية بغرفتيها وإلى جمعيات المعاقين وكل من وقف وتعاون في سبيل صدور هذا القانون .وقال بوصندل إن القانون ينص على أن يمنح المُعاق مخصص إعاقة شهريا لا يقل عن مائة دينار شهريا ، على ألا يؤثر صرف هذا المخصص على أية حقوق أو إعانات أخرى مقررة للمعاق بموجب أي قانون آخر.وهذه البشرى والحمد لله من شأنها أن  تُدخل الفرح والسرور على قلوب أكثر من 6000 معاق ، وتستفيد منه حوالي 5040 أسرة بحرينية. وأكد بوصندل  أن الاقتراح يعتبر بحق من أهم الاقتراحات التي قدمتها كتلة الأصالة على الإطلاق ، ومن أهم انجازات البرلمان المطبقة على أرض الواقع .فبعد أن رص مجلس النواب صفوفه وراء الاقتراح ووافق عليه ومرره ،  تبعه مجلس الشورى على النهج نفسه  بمساعدة جمعيات المعاقين .كما تقدم بوصندل بالشكر والثناء لجمعيات ومعاهد  المعاقين ، والتي لعبت دورا كبيرا في تمرير الاقتراح ، وقدمت نموذجا رائعا للتعاون بين الشعب والمجلس الوطني ، وشكلت ما يمكنه تسميته بلوبي قوي وفعّال ; حيث تعاونت مع النواب والشوريين ، وتابعت الاقتراح خطوة بخطوة ، منذ أن قدمته كتلة الأصالة كاقتراح قانون، ثم بعد أن وافق عليه مجلس النواب وأحاله للشورى ، حيث كثفت الجمعيات من نشاطها ، واتصلت بأعضاء الشورى ، وحضرت الجلسة بكثافة ، بل وشاركوا بالتصفيق والتأييد للمداخلات الداعمة للاقتراح ، وهذا نهج متميز لما يجب أن تقوم به مؤسسات المجتمع المدني ، والكيانات الممثلة لمختلف فئات الشعب .

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري: حل مشكلة العمالة المخالفة وغير النظامية يحتاج الى جهود حقيقية وتكاتف من جميع الاطراف

طالب النائب أحمد الأنصاري بترحيل العمالة السائبة غير النظامية والمقدر أعدادها بمئات الآلاف، بعد أن …