أخبار عاجلة

تشريعات رادعة‮ ‬لشاربي‮ ‬الخمر

مــراد‮: ‬مزايــا للمعاقــين‮ ‬والنهوض بالشبــاب أولويات برنامجي

أكد مرشح جمعية الأصالة الإسلامية النيابي‮ ‬عبدالحليم مراد اهتمامه بشريحة المعاقين وتشجيعهم باعتبارهم شريحة هامة من المجتمع،‮ ‬مطالباً‮ ‬الحكومة بتخصيص نسبة من الخدمات الإسكانية توجه لهذه الشريحة‮. ‬ودعا مراد في‮ ‬برنامجه الانتخابي‮ ‬إلى توفير الرعاية العلاجية الملائمة للمعاقين،‮ ‬بالإضافة إلى الاهتمام بالجانب التعليمي‮ ‬المتقدم للمعاقين وتذليل الصعوبات التي‮ ‬تكتنف ذلك،‮ ‬وفتح المجال لهم في‮ ‬سوق العمل لإثبات كفاءتهم وللتغلب على الإعاقة‮.‬من جانب آخر،‮ ‬أكد اهتمامه بالاقتصاد الوطني،‮ ‬وقال‮: ”‬برنامجي‮ ‬يصب في‮ ‬التعامل بمهنية مع الوضع الاقتصادي‮ ‬بما‮ ‬يكفل تجنيبه الأزمات المالية العالمية والإقليمية،‮ ‬والحد من آثارها،‮ ‬وتوجيه حزمة من الاقتراحات الرامية للنهوض بالوضع الاقتصادي‮ ‬وتدعيم متانته وملاءته المالية،‮ ‬وتنويع مصادر الدخل القومي‮ ‬إلى جانب القطاع النفطي‮”.‬

وبين مراد أن برنامجه لم‮ ‬يغفل الاهتمام بفئة الشباب،‮ ‬وقال‮: ”‬أسعى لوضع استراتيجية وطنية شاملة للنهوض بقطاع الشباب والناشئة وتنميته وتهيئته،‮ ‬بالإضافة إلى الاهتمام بالمراكز والأندية الشبابية واستكمالها بالمدن والقرى،‮ ‬وزيادة الدعم الحكومي‮ ‬لفئة الشباب‮”.‬وأما بخصوص القوى العاملة والمهن الحرفية،‮ ‬قال‮: ”‬يسعى برنامجي‮ ‬الانتخابي‮ ‬إلى وضع خطط عملية لإحلال العمالة البحرينية في‮ ‬سوق العمل ضمن سياسة حكومية واضحة المعالم،‮ ‬ومعالجة مشكلة العمالة الوافدة،‮ ‬ومعالجة مشكلة سكن العمال،‮ ‬وحماية المجتمع من العادات الدخيلة القادمة مع العمالة الوافدة،‮ ‬ودعم المهن والصناعات الحرفية وممتهني‮ ‬الصيد البحري‮ ‬ببناء المرافئ وتوفير مستلزمات نماء المهنة‮”.‬وتطرق مراد إلى أن برنامجه الانتخابي‮ ‬يركز على الشؤون الدينية،‮ ‬ومنها دعم الدعوة الإسلامية،‮ ‬وبرامج التوجيه والإرشاد المجتمعي،‮ ‬والاهتمام بالأوقاف الإسلامية،‮ ‬وتنمية الأوقاف وفق منهج مهني‮ ‬واضح،‮ ‬قائم على الاستثمارات والمحافظ الآمنة،‮ ‬والعمل على نشر الوسطية والاعتدال في‮ ‬المجتمع،‮ ‬ونبذ التعصب والتطرف الديني،‮ ‬والتوجه نحو أسلمة القوانين،‮ ‬بما‮ ‬يتوافق مع ما تقتضيه الأحكام الشرعية،‮ ‬ومقاصدها‮.‬كما أكد اهتمامه بالإعلام والسياحة،‮ ‬من خلال سن القوانين الرادعة لمتعاطي‮ ‬الخمور ومصنعيها وبائعيها،‮ ‬بما‮ ‬يحمي‮ ‬المجتمع من الآثار المدمرة لمخالفة الشرع الحنيف فيما‮ ‬يتعلق بالمحرمات،‮ ‬وسن القوانين ووضع الأنظمة الرادعة لمخالفي‮ ‬أحكام الشريعة ومرتكبي‮ ‬الفواحش ومتجاوزي‮ ‬القانون والأعراف والتقاليد المجتمعية المحافظة،‮ ‬وتجنيب الشباب والنشء التعرض للسلوكيات المنحرفة الغريبة،‮ ‬والعمل على إبراز صورة إعلامية حقيقية عن المجتمع البحريني‮ ‬المحافظ والملتزم 

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري: حل مشكلة العمالة المخالفة وغير النظامية يحتاج الى جهود حقيقية وتكاتف من جميع الاطراف

طالب النائب أحمد الأنصاري بترحيل العمالة السائبة غير النظامية والمقدر أعدادها بمئات الآلاف، بعد أن …