أخبار عاجلة

الأصالة تدين بشدة نية حرق القرآن الكريم‏

أدانت  جمعية الأصالة الإسلامية  بشدة  إعلان القس الأمريكي المتطرف تيري جونز عزمه حرق نسخ من القرآن الكريم في ذكرى الحادي عشر من سبتمبر التي تصادف اليوم السبت  ، رغم ما تردد عن أنه عدل عن ذلك خوفا على حياة جنود الاحتلال الأمريكي بالعراق وأفغانستان.وقال رئيس جمعية الأصالة الإسلامية  النائب غانم البوعينين إن ذلك يشير إلى أن هذا القس لديه جهلا شديدا بالإسلام ، فالإسلام دين السلام والاعتدال والسلام والوسطية ، وينبذ التعصب والعنصرية ،  وآيات القرآن واضحة صريحة في ذلك ، ولا نعرف كيف عميت عليه .

وأضاف البوعينين مثل هذه الأفعال الصبيانية لن تستطيع  أن تؤثر على الإسلام  ، بل سيزداد المسلمون تمسكا بدينهم واعتزازا وفخرا بكتاب ربهم عز وجل ، كما وعد ربنا سبحانه وتعالى يُرِيدُونَ أَنْ يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلَّا أَنْ يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ * هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ  } ( التوبة 32-33 ).

واضاف البوعينين ، رغم أن هذه الكنيسة لايتجاوز أتباعها المائة شخص  ،إلا إن مثل هذا الفعل يعتبر سقطة أخلاقية وحضارية كبرى في جبين الغرب ، فبالأمس رأينا المستشارة الألمانية تُكرم صاحب الرسوم الكاريكاتيرية المسيئة للنبي صلى الله عليه وسلم ، واليوم نسمع هذا الخبر الشنيع ، ما يدل على حجم الجهل والمكر والتعصب الشديد بحق الإسلام.

إن مثل هؤلاء صمتوا عن قتل مالا يقل عن 2.5 مليون مسلم في العراق وأفغانستان  منذ الغزو الأمريكي ، ومايزال القتل والتدمير واستهداف المسلمين قائم على قدم وساق ، ورغم ذلك يتهموا الإسلام بما ليس فيه تعصبا منهم وجهلا.

 وفي الختام أشاد البوعينين بموقف الخارجية البحرينية التي أدانت هذا العمل المنكر ، ودعت لإيقافه ، وطالب مختلف الجهات الحكومية والمدنية بالعالم الإسلامي بالتحرك الجاد لرفع دعوى قضائية على هذا القس العنصري .

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري: حل مشكلة العمالة المخالفة وغير النظامية يحتاج الى جهود حقيقية وتكاتف من جميع الاطراف

طالب النائب أحمد الأنصاري بترحيل العمالة السائبة غير النظامية والمقدر أعدادها بمئات الآلاف، بعد أن …