أخبار عاجلة

لنائب الأنصاري يطالب الخارجية وغرفة التجارة بشجب المذابح التي يتعرض لها المسلمون بآسام الهندية واتخاذ مواقف وإجراءات حاسمة

حثّ النائب أحمد الأنصاري وزارة الخارجية البحرينية وغرفة التجارة ووالتجار وجمعيات المجتمع المدني التحرك لنجدة المسلمين الهنود في ولاية آسام الهندية، وحمايتهم من حملة القمع الدموي التي تشنها عليهم الحكومة الهندية وحكومة الولاية ويُستهدف منها طردهم من بيوتهم ونزع أراضيهم، وذلك رغم إثباتهم جنسيتهم وهويتهم الهندية، حيث قتلت الشرطة وجرحت الكثير منهم وهدمت مئات المنازل وأصبح الآلاف بدون مأوى!

وأكد الأنصاري أن وسائل الإعلام العالمية نقلت مقطع الفيديو الدموي لقتل أحذ المسلمين والتنكيل بجثته بأعقاب البنادق والركل والدهس من قبل الشرطة الهندية وأحد المصورين الهندوس المتطرفين، وذلك لاحتجاجه على طرده من منزله وتشريده وتدمير حياته، ورغم ذلك فإن حكومة الولاية أعلنت استمرار حملتها الدموية ونزع الأراضي وتدمير البيوت وتشريد العائلات المسلمة!

وأكد الأنصاري أن هناك دوافع إنسانية تقتضي مساعدة هؤلاء المساكين الثكلى الذين يواجهون الاضطهاد والتمييز والقمع من حكومة حزب بهارتيا جاناتا الهندوكي، والواجب الشرعي والإنساني فضلاً عن العلاقات الاقتصادية العميقة التي تربط بلدان الخليج والهند تفرض علينا مسؤولية مضاعفة لنجدة إخواننا ومساعدتهم وحمايتهم وبشكل عاجل.