أخبار عاجلة

أشار لارتباط المخربين والمحرضين بجهات خارجية تريد ضرر البلد‮.. ‬النائب عادل المعاودة‮:‬

قانون الإرهاب شرعه النواب فلماذا‮ ‬يدعو بعضهم لتعطيله؟

استغرب النائب الشيخ عادل المعاودة رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني‮ ‬ما‮ ‬يدعيه البعض من جمعيات سياسية وتجمعات مشبوهة وحتى وسائل إعلام محسوبة عليها،‮ ‬من أن التحرك الأمني‮ ‬الحاصل على الأرض لردع المحرضين والتصدي‮ ‬لعمليات التخريب عملية تفردت بها السلطة،‮ ‬في‮ ‬وقت هي‮ ‬مستندة على قانون الإرهاب الذي‮ ‬هو تشريع مقترح من قبل النواب وليس مرسوماً‮ ‬صادراً‮ ‬عن جلالة الملك،‮ ‬مؤكداً‮ ‬استغرابه من بعض النواب الذين اعتبروا ما‮ ‬يحصل من ردع أمني‮ ‬مسألة‮ ‬غير مقبولة

وتساءل المعاودة عن موقف هؤلاء لو كان أحد أقربائهم أو أبنائهم ضحية لقنابل المولوتوف الحارقة،‮ ‬أو أن‮ ‬يحاصر أهله وسط مظاهرة شغب،‮ ‬أو عمليات تخريب،‮ ‬هل سيقبل بهذه الأفعال؟ وهل سيبررها بأنها ردة فعل،‮ ‬أو حرية تعبير؟ وأكد الشيخ المعاودة بأن ما‮ ‬يحصل من أعمال مرفوضة ترعب الآمنين هي‮ ‬أعمال إرهابية‮ ‬ينبغي‮ ‬التصدي‮ ‬لها بحزم وصرامة،‮ ‬ويجب أن‮ ‬يحاسب من‮ ‬يقف وراءها من محرضين ومن‮ ‬ينفذها من مخربين بحسب القانون دون أي‮ ‬تهاون‮. ‬وشدد المعاودة على سعة صدر جلالة الملك حفظه الله وتكرمه في‮ ‬عديد من المناسبات بالعفو عن كثير من المحكومين،‮ ‬مبيناً‮ ‬بأن هذه المكرمات كان حرياً‮ ‬بهؤلاء الاستفادة منها والاتعاظ من مضامينها،‮ ‬إلا أن كثيراً‮ ‬منهم طغى في‮ ‬غيه،‮ ‬واستفحل في‮ ‬ممارساته الخاطئة،‮ ‬بالتالي‮ ‬كان لابد من الحزم واتخاذ الإجراءات التي‮ ‬تحمي‮ ‬البلد وأهله‮. ‬وأشار المعاودة إلى أن ما‮ ‬يحصل من استمرار في‮ ‬هذه الأعمال،‮ ‬وإصرار عليها‮ ‬يكشف بجلاء أن بعض هذه الجهات لا تملك قرارها بل واضح تماماً‮ ‬أنها تتلقى تعليمات من جهات خارجية تريد الضرر للبحرين،‮ ‬بل ولا‮ ‬يستبعد وجود جهات تمول هذا الإرهاب وتدعمه معنوياً‮ ‬من الخارج‮. ‬ودلل المعاودة على قوله بالارتباط الواضح بين هذه الجهات التحريضية وبين الجهات التي‮ ‬تدعي‮ ‬الدفاع عن حقوق الإنسان والحريات،‮ ‬وأن التقارير التي‮ ‬تنشر تكشف أن هناك من‮ ‬يمد هذه الجهات بمعلومات مغلوطة تماماً‮ ‬تهدف إلى الإساءة للمشروع الإصلاحي‮ ‬وتشويه صورة البحرين‮. ‬وثمّن المعاودة الجهود التي‮ ‬تقوم بها أجهزة الأمن في‮ ‬ردع هؤلاء المحرضين والمخربين،‮ ‬مشيداً‮ ‬بخطاب وزير الداخلية الأخير الذي‮ ‬أكد فيه عدم التهاون بشأن أي‮ ‬إساءة لهذا البلد وأهله مهما كان حجمها،‮ ‬مشدداً‮ ‬على أن إعلاء صوت القانون السبيل الوحيد لتحجيم هؤلاء وضمان استقرار البلد 

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري: حل مشكلة العمالة المخالفة وغير النظامية يحتاج الى جهود حقيقية وتكاتف من جميع الاطراف

طالب النائب أحمد الأنصاري بترحيل العمالة السائبة غير النظامية والمقدر أعدادها بمئات الآلاف، بعد أن …