أخبار عاجلة

الأنصاري يشجب فرض رسوم على الدعاية بمواقع التواصل الاجتماعي، ويدعو وزارة التجارة إلى عدم التضييق على الأسر المنتجة

أكد النائب أحمد الأنصاري أن الأسر المنتجة تشتكي من قيام وزار التجارة بفرض رسوم على الدعاية على المنتجات والسلع بمواقع الانستجرام ومواقع التواصل الاجتماعي ، حيث تشترط الوزارة أن يتم التسجيل بالوزارة ويدفع رسوم ، وهذا أمر غريب وغير مقبول!.

وتساءل الأنصاري: كيف تفرض وزارة التجارة رسومًا على الإعلان بموقع مجاني لا تملكه ولا تديره ولا ناقة لها فيه ولا جمل ؟!، ولماذا يجب أن تسجل الأسر المنتجة بالوزارة قبل أن تعلن عن منتجاتها؟!، قهذه أنشطة طوعية لا علاقة للوزارة بها، وهي بهذا تفرض اجراءات تعيق حركة التجارة وتؤثر على النشاط الاقتصادي برمته ، وتُحبط الأسر المنتجة ، وهو ما يؤثر بالسلب على الاقتصاد الوطني والحركة التجارية.

وشدد الأنصاري على أن الأسر المنتجة لم تتجه إلى الانستجرام وغيره من مواقع التواصل الاجتماعي المجانية إلا لعدم قدرتها على فتح محل تجاري وما يصاحبه من إيجار وأجور عمال وكهرباء وتجهيزات، لاسيما وأن هامش الربح قليل في كثير من السلع المعروضة، ولا يمكن تحمل تكلفة فتح محل ودفع إيجارات و أجور ورسوم وضرائب، ولهذا تلجأ الأسر إلى هذه المواقع المجانية من أجل ترويج سلعها والحصول على عائد يعينها على مواجهة أعباء المعيشة.

وأكد الأنصاري أن المفترض أن تشجع الوزارة الأسر المنتجة على تسويق منتجاتها، لا أن تكبلهم بالرسوم والتسجيل وتتدخل في شيء لا تملكه، فهذه رسوم غير قانونية ، ومن الواجب عليها أن تشجع التجارة والاستثمار وحركة البيع والشراء ، لا ان يكن همها الأول تحصيل الرسوم، وهو ما سيؤدي إلى انكماش الحركة التجارية برمتها، داعيًا الأنصاري وزارة التجارة إلى التوقف عن مثل هذه الاجراءات الأحادية التي تضر  ولا تنفع، وتصيب المواطنين بالإحباط.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري: حل مشكلة العمالة المخالفة وغير النظامية يحتاج الى جهود حقيقية وتكاتف من جميع الاطراف

طالب النائب أحمد الأنصاري بترحيل العمالة السائبة غير النظامية والمقدر أعدادها بمئات الآلاف، بعد أن …