أخبار عاجلة

ندوة (العراق الذبيح) تستغيث الخليج إنقاذ العراقيين ووقف التطهيرالطائفي

صورة ندوة العراق
عقدت جمعية الأصالة الإسلامية مساء الثلاثاء 26/1/2016م ندوة هامة بعنوان ( العراق …. الواقع والمستقبل ) تحدث فيها عددا من الأكاديميين والمتخصصين العراقيين : الدكتور موفق الدليمي ، والدكتور عبد الستار الهيتي والدكتور خالد الحمداني ، بجانب النائب الشيخ عبد الحليم مراد رئيس جمعية الأصالة ، حيث تم تشريح الوضع العراقي واستعراض واقع المذابح والإبادة الجماعية التي يتعرض لها الشعب العراقي على يد الإرهاب الصفوي المدعوم من الولايات المتحدة الأمريكية.
واستعرض المثقفون العراقيون الواقع المرير الذي تمر به المقدادية وأهالي ديالى من تقتيل وسفك للدماء البريئة وعلى مرأى ومسمع العالم كله ، ولا أحد يتحرك ممن يدعى الدفاع عن حقوق الإنسان ، رغم المجازر وهدم المساجد والتصفيات واغتصاب النساء من قبل ميليشيات الحشد الشعبي ، محذرين من مخطط إيراني واضح لتهجير أهالي ديالى من السنة وتوطين مكانهم صفويين وأعضاء من الحرس الثوري وأفراد الميليشيات الطائفية التي تعيث في الأرض الفساد تحت نظر القائد العام للقوات المسلحة حيدري العبادي الذي لا يعدو أكثر من كونه عنصراً من عناصر الحرس الثوري الإيراني ولا يملك إلا أن ينفذ الأوامر والمخططات الإيرانية ويدافع عنها ويلبسها لباساً عراقيا كاذباً.
وأشارت الندوة إلى أن الواقع الحالي كثير الخطورة على بلدان مجلس التعاون وإذا نجحت إيران في تمرير مخططها الديمغرافي الطائفي في العراق دون أن تتصدى لها بلدان مجلس التعاون فإن المنطقة ستشهد زلزالاً كارثياً على الوضع الاستراتيجي والاجتماعي والأمني وسيتحول العراق إلى رأس حربة لنشر الاقتتال بداخل بلدان المجلس ، ولابد من التحرك الفوري لإحباط المخطط الصفوي ونصرة الشعب العراقي.
وأطلق النائب مراد نداء استغاثة لإنقاذ العراق من قبضة المليشيات الصفوية التي تقتل وتهجر العراقيين وتزرع الرعب والخوف في بر العراق وتحرق الناس أحياء ولا تعرف الإسلام أو الرحمة ومبادئ الإنسانية. وأشار إلى أن الميليشيات المدعومة إيرانياً تقوم بأفعال شنيعة وبشعة وتمثل بالجثث وتحرقها في حقد طائفي بغيض لم يشهد له التاريخ مثالا . وعلينا جميعاً أن نتحرك لنجدة العراق وإيصال صوت الشعب العراقي إلى كل بلدان العالم وتحويل قضية العراق إلى قضية كل مواطن وكل فرد ينتمي لهذه الأمة المباركة ،مؤكدا مراد أن المد الصفوي الحاقد لا يمكن وقفه إلا باستنفار كافة جهود الأمة العربية والإسلامية وعلى دولنا أن تردك حجم الخطر الكارثي الذي يتهددنا جميعاً إذا لم نهب لنجدة العراق الجريح.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

الأصالة تناشد الأمة إنقاذ مقدادية العراق من الإبادة

ناشدت جمعية الأصالة الإسلامية الأمة الإسلامية والعربية وجامعة الدول العربية ومجلس التعاون الخليجي والأمم المتحدة …