أخبار عاجلة

مراد: ثقتنا كبيرة برجال الأمن …والحسين لم يكن يوما قاطع طريق ولم يندب أو يشج رأسه..!

untitled

قال النائب الشيخ عبد الحليم مراد رئيس جمعية الأصالة الإسلامية” إننا على  ثقة كبيرة من المستوى المتحضر لرجال الشرطة وقدرتهم العالية على ضبط النفس في التعامل مع بعض تداعيات احتفال البعض  بذكرى عاشوراء فهم صمام الأمان بعد الله تعالى في حفظ البلاد من عبث العابثين ،  والأسلوب الراقي في التعامل مع الاستفزازات المرتبطة بهذه الاحتفالية ، وقطع الطرقات والمسيرات غير المرخصة ، والمحاولات الحثيثة وحملة الكراهية  لتشويه صورة قوات الأمن في الإعلام الداخلي والدولي .

وأضاف مراد ” الإمام الحسين رضي الله عنه وأرضاه برئ من كل هذه الممارسات الغريبة التي تمارس باسمه بعد استشهاده منذ أكثر من ثلاث عشر قرنا ; فقطع الطرقات ، والهجوم على رجال الأمن ، وتعطيل حياة المواطنين واللطم والنواح وشج الرؤوس ولبس السواد و بث الكراهية والمناداة بالثأر لا علاقة لها بالحسين ، ولا بالإسلام ..

“إن الحسين حاشاه أن يكون  يوما قاطع طريق ، أو معترضا على قضاء الله عز وجل ، أو ممن يشق صفوف المسلمين ، أو  يؤلبهم على بعضهم البعض ، أو ينادي بثارات أحد ، أو يلطم و يشج رأسه ويندب حظه ويلبس السواد وينوح ويمتلأ حقدا وكراهية    ، كما يُفعل في البحرين اليوم ، باسم  الحسين و ” ثارات الحسين ” !.

وتابع مراد “لقد أصبح جليا للأسف، خاصة هذا العام ، أن الاحتفال بهذا اليوم قد تحول إلى مناسبة لنشر الفوضى والإرهاب والحقد بين أبناء المجتمع الواحد ، حتى أراد البعض أن يصور المجتمع  قد انشق إلى فسطاطين ..فسطاط يزيد وفسطاط الحسين …!

واختتم مراد بالدعوة إلى النظر بتدبر إلى كتاب الله عز وجل ، ففيه الهدى والنور ، لمن يريد الهداية ، وشدد  على ضرورة الوحدة والتآلف بين المسلمين ، على كتاب الله عز وجل وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم ، وترك البدع والحقد والبغض باسم الحسين وآل البيت ، من أجل الفلاح في الدنيا والآخرة .

 

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري يطالب بتوفير أجهزة حاسوب محمولة للطلبة من أسر الضمان الاجتماعي وذوي الدخل المحدود

أشاد النائب أحمد الأنصاري بالجهود الاستثنائية للحكومة الموقرة واللجنة التنسيقية في مساعدة المواطنين على تجاوز …