أخبار عاجلة

النائب مراد يطالب بإغلاق محلات بيع المشروبات الكحولية في رمضان

طالب النائب الشيخ عبدالحليم مراد عضو كتلة الأصالة الإسلامية الحكومة بضرورة إغلاق جميع حانات المشروبات الكحولية والشركات والمحال التي تباع فيها مع دخول شهر رمضان المبارك، وقال خير ما يستقبل به الشهر هو التوبة الصادقة والتخلص من

 المنكرات والذنوب جميعها، ودعا جميع المسلمين حكاما ومحكومين إلى التوبة إلى الله من جميع الذنوب والرجوع إليه والانطراح بين يديه.

وقال مراد إن المشروبات الكحولية حرمها الله في كتابه العزيز، وحرمها نبيه صلى الله عليه وسلم ولعن فيها عشرا، فلا يجوز بيعها والاتجار بها في كل الشهور، وخاصة إننا دولة مسلمة ديننا الإسلام وعقيدتنا التوحيد.

وأوضح مراد اننا في كتلة الأصالة الإسلامية تقدمنا منذ الدور الثاني للفصل التشريعي الحالي بقانون يحظر تداول الخمور وبيعها في البحرين، وقد قامت الحكومة بصياغة المشروع بقانون وإعادته مع نهاية الدور الثالث، ونأمل أن ينتهي النقاش فيه والتصويت عليه بشكل نهائي خلال الدور الرابع.

وحذر مراد من استمرار جرائم الزنا والدعارة وبيع الخمور، لأن في ذلك مبارزة لله تعالى بالمعاصي، وهو الذي أسبل علينا النعم ظاهرة وباطنة، حيث إن لهذه المعاصي آثارها الوخيمة على المجتمعات، وهي من علامات الساعة، فقد قال المصطفى عليه الصلاة والسلام: “من أشراط الساعة: أن يرفع العلم، ويثبت الجهل، ويشرب الخمر، ويظهر الزنا”. هذا بالإضافة إلى أن من آثار الذنوب زوال النعم، وحلول النقم، من المصائب والبلايا، والزلازل والفتن والرزايا وانعدام الأمن، قال تعالى: “وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفو عن كثير”، وقال علي رضي الله عنه: “ما نزل بلاء إلا بذنب ولا رفع إلا بتوبة”.

وسأل مراد المولى عز وجل أن يحفظ البحرين وشعبها ويسبغ عليها النعم، وأن يوفق ولاة أمورها للحكم بكتابه والاقتداء بسنة نبيه وأن يرزقهم البطانة الصالحة

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري: حل مشكلة العمالة المخالفة وغير النظامية يحتاج الى جهود حقيقية وتكاتف من جميع الاطراف

طالب النائب أحمد الأنصاري بترحيل العمالة السائبة غير النظامية والمقدر أعدادها بمئات الآلاف، بعد أن …