أخبار عاجلة

زايد: لا خبر عن مشروع مستشفى الرفاع للولادة رغم مرور سنة على إقراره

DHI_5798

قال النائب علي زايد إنه لا خبر عن مشروع إنشاء مستشفى الولادة بالرفاع رغم مرور سنة تقريبا على موافقة سمو رئيس الوزراء على اقتراح النواب في هذا الشأن  ، والتي كانت في أكتوبر 2012م  ، حيث لم نرى من حينها شيئا على أرض الواقع .

وانتقد زايد التجاهل الواضح لمعاناة أهالي الرفاع رغم بساطة المشروع على الدولة وقدرتها على القيام به بأسرع وقت ممكن ، إن توفرت الإرادة اللازمة ، فنحن لا نتكلم عن شئ معقد أو ضربا من الخيال ، بل مجرد مستشفى للولادة تقوم على حاجة الأهالي والحوامل ، وتقي أهالي الرفاع المشقة والمعاناة  ، وهذا ليس بصعب على الدولة أبدا.

وأوضح زايد أن الأهالي في استياء ومعاناة ، والشكاوى لا تنقطع ، ولا نملك جوابا على تساؤلاتهم  ، فنحن مثلهم لا نعلم لماذا كل هذا التأخير ، والتعطيل ، والتجاهل ، رغم الحاجة وبساطة المشروع وعدم ارتفاع كلفته ، فالمستشفى لن تضيف أعباء حقيقية على موازنة الدولة المقدرة بالمليارات .

وطالب زايد بفتح المستشفى العسكري لزوجات الأهالي المدنيين من أجل الولادة ، لحين بناء مستشفى للولادة بالرفاع ، وكاجراء مؤقت لحل الإشكالية القائمة ، فلا يوجد غير مستشفى السلمانية وجد حفص ، وهذا لا يناسب احتياجات الأهالي وظروفهم الصحية .

وقال زايد إن المستشفى السابقة كان يمكن تطويرها مع إبقاءها ، بعدما تبين عدم قيام الدولة ببناء البديل  حتى الآن ، وأفضل من تحويلها لمتحف ، فليس لأهالي الرفاع من مطلب غير مطالب باقي المحافظات من اخوانهم المواطنين ، كمحافظة المحرق ، التي ستبنى بها مجمع طبي متكامل .

لقد كان من المفترض أن يتم إنشاء هذه المستشفى منذ فترة طويلة ، خاصة وأن الأصالة وباقي النواب سبق وطالبوا بإنشاءها منذ الفصل التشريعي الأول ، وحتى الآن لم يتم تنفيذها.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري: حل مشكلة العمالة المخالفة وغير النظامية يحتاج الى جهود حقيقية وتكاتف من جميع الاطراف

طالب النائب أحمد الأنصاري بترحيل العمالة السائبة غير النظامية والمقدر أعدادها بمئات الآلاف، بعد أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *