أخبار عاجلة

الأصالة تشجب مشاركة البحرين في الحرب على مالي المسلمة

شعار الأصالةاستنكرت كتلة الأصالة الإسلامية إعلان وزارة الخارجية مساهمة البحرين في الحرب على مالي بمبلغ 10 مليون دولار ، بعد المشاركة في المؤتمر الدولي للمانحين لدعم جمهورية مالي المنعقد بمقر الاتحاد الأفريقي بأديس أبابا ،  وإعلان الخارجية أن مشاركة البحرين تأتي لمكافحة “الإرهاب والقرصنة”! .

وحذرت الأصالة من معاونة الكفار وغير المسلمين على المسلمين ، باعتباره من نواقض الإسلام، وشجبت توريط البحرين في حرب ظالمة لا تقوم على أساس من عدل أو ضمير ، أعلنتها فرنسا على مالي المسلمة بدون قرار من الأمم المتحدة ، وتساندها قوات الاتحاد الأفريقي بدعم أمريكي ودولي ، في حين يُذبح الشعب السوري وتغتصب نساءه ولا تتحرك فرنسا ولا الأمم المتحدة ولا غيرهما.

وعبرت الأصالة عن شجبها للتعاون مع دول مثل فرنسا في قتال إخواننا بمالي ، رغم انكشاف الحقيقة بأن الهدف منع المسلمين من السيطرة على مقاليد الأمور في بلادهم ، رغم أنهم يمثلون أكثر من 90% من السكان ، كما قال الله تعالى ” كما قال تعالى: (لَا يَرْقُبُونَ فِي مُؤْمِنٍ إِلًّا وَلَا ذِمَّةً وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُعْتَدُونَ) “.

وأكدت الأصالة أن البحرين لا يجب لها أن تتورط في حروب كهذه ، خاصة وأن الله قد أنقذها من الفتنة التي مرت بها في 2011م بفضل دعاء المسلمين ، وإغاثتها المظلومين والمشردين في العالم الإسلامي .