أخبار عاجلة

الانحرافات السلوكية في بعض المدارس وليست “ظــاهــرة”

رفض النائب خميس الرميحي  ”اعتبار الاتهامات الموجهة بوجود انحرافات سلوكية خطيرة لدى مدارس وجامعات البحرين ظاهرة متفشية ” ،  موضحاً  ” ما  يتردد من كلام  يوحي  وكأن هناك ظاهرة عامة للسلوكيات المنحرفة ”.

ويعتقد النائبً  أن ”هناك فئات صغيرة بعدد من المدارس تحتاج إلى الضبط ” ،  مقترحاً  أن  يكون  ” هناك تحديد واضح في  قانون الإرشاد الاجتماعي  والانضباط السلوكي  بالمدارس والمؤسسات التعليمية الخاصة والجامعات،  وأن  يختص القانون ببعض المدارس والجامعات،  بدلاً  من إطلاق القانون بصفة عامة ”.

واتفق معه النائب حسن الدوسري،  وقال : ” أعتقد أن وزارة التربية والتعليم تقوم بدور كبير في  دعم المرشدين الاجتماعيين بالمدارس،  فهي  ليست الجهة الوحيد المسؤولة عن سلوكيات الطلاب،  فالمنزل هو الجهة الأساسية التي  يجب أن  يخرج منها الطالب أو الطالبة على شكل  يمكنه من التوجه للمدرسة لطلب العلم،  فأساس التربية  يأتي  من المنزل،  ومن  غير المعقول أن  يتم توجيه نقد كبير للمدارس الخاصة،  وإن كانت هناك مشكلات بتلك المدارس،  فلماذا نرسل لها أبناءنا؟ ”.

مشيراً  إلى أن  ” هناك مدارس خاصة تقوم بتدريس الطلبة مناهج تربوية إسلامية،  وهي  على خير ما  يرام،  وأرجو التركيز على  نوعيه المرشدين الاجتماعيين،  وألا  يكون الهدف الأساسي  توظيفهم فقط،  فمع الأسف الشديد لا  يتم التركيز عند التوظيف على خبرة حاصل بكالوريوس الخدمة الاجتماعية،  فهناك مرشدات ومرشدون لديهم خبرات ويستطيعـــون القيـــام بمهمــاتهم ”

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

النائب الأنصاري: حل مشكلة العمالة المخالفة وغير النظامية يحتاج الى جهود حقيقية وتكاتف من جميع الاطراف

طالب النائب أحمد الأنصاري بترحيل العمالة السائبة غير النظامية والمقدر أعدادها بمئات الآلاف، بعد أن …