أخبار عاجلة

استنكر الجريمة النكراء بالاعتداء على حماة الوطن بطريقة وحشية

بلدي المحرق يدعو لإنشاء مركز طوارئ للكهرباء وحماية الحدائق

استنكر مجلس بلدي المحرق في اجتماعه الذي عقد بالأمس الجريمة النكراء بالاعتداء على جنود وحماة الوطن بطريقة وحشية تخلو من الايمان و الرحمة مطالبا بتطبيق القصاص على جميع المجرمين حتى يتحقق الامان وردع الاشخاص الذين تخلت قلوبهم من الرحمة ، كما طالب المجلس الحكومة باتخاذ جميع الاجراءات القانونية بحق المجرمين وبأسرع وقت، متمنين الشفاء العاجل لجميع المصابين من حماة الوطن.

ودعا رئيس مجلس بلدي المحرق الاهالي الى ضبط النفس وعدم الاعتداء على المحلات التجارية بتكسيرها، مشيرا بأن الاعتداء على احد المحلات بالأمس جاء كرد فعل على الاعتداء على رجال الشرطة بالدهس.ثم انتقل المجلس الى مناقشة جدول اعماله، حيث وافق على رفع توصية الى الوزير بشأن انشاء مركز لطوارئ الكهرباء للتغلب على العديد من المشاكل التي تعانيها الكهرباء و بالأخص في فصل الصيف.وقال ممثل هيئة الكهرباء والماء بأن الوزارة كانت بصدد تقسيم طوارئ الكهرباء على خمسة محافظات، مشيرا بأن مراكز الطوارئ تقوم بتشخيص مشكلة الكهرباء ومعالجتها في بعض الاوقات فقط.واوضح رئيس مجلس بلدي المحرق بأنه سيتم دراسة انشاء قسم خاص بالطوارئ في المحرق.وقال العضو غازي المرباطي بأن فكرة انشاء مراكز لطوارئ الكهرباء بكل محافظة للتقليل من انقطاعات الكهرباء المتكررة و بالأخص في فصل الصيف جيدة لان انشاء هذا النوع من الخدمات سيخفف على الاهالي العديد من معاناتهم المتمثلة بانقطاع الكهرباء وقت الظهر الذي تشتد به الحرارة.وردا على توصية المجلس بشأن اعداد سند قانوني لحماية الحدائق والمنتزهات لم يعترض وزير البلديات والتخطيط العمراني على توصية المجلس حيث طلب من المجلس اعداد مشروع القانون ورفعه للوزارة لاتخاذ الاجراءات الازمة حيال ذلك. ودعا العضو البلدي محمد المطوع الجهاز التنفيذي للالتفات الى الحدائق الداخلية الصغيرة والتي تعاني من التهميش، حيث مضت مدة طويلة على آخر عملية صيانه شهدتها تلك الحدائق كما طالب بتنفيذ مشروع تسوير حديقة السايه كما ابدى العضو استغرابه السماح ببناء المساجد دون وثائق وتراخيص بينما يتم ايقاف عملية انشاء الحدائق في حال عدم توفر الوثائق.وقال مدير بلدية المحرق بأن ميزانية انشاء و صيانة الحدائق لم تقر بعد للبدء في المشروع المزمع انشاؤه وعلى ذلك لابد من انتظار الوقت المناسب للبدء في المشروع فور اقرار الميزانية المخصصة لذلك.وبين ممثل الجهاز التنفيذي بأن المشكلة الرئيسية التي تحول دون البدء في مشروع انشاء الحدائق هي عدم امتلاك الجهاز التنفيذي اي وثائق وتراخيص تثبت صلاحية البدء بأنشاء المشروع مشيرا بأن الجهاز التنفيذي طلب من الجهات المعنية توفير تلك الوثائق الا ان الجهاز التنفيذي لم يستلم اي وثائق الى الآن.وفيما يتعلق بإصدار تراخيص لبناء شقق سكنية بمحافظة المحرق رفض وزير البلديات والتخطيط العمراني اصدار اي تراخيص لبناء شقق سكنية في المحرق كونها من المناطق التي تكتظ بالسكان ولا تتحمل المزيد من الضغوطات في الوقت الحالي.وابدى الوزير في رسالته اهتمام الوزارة بانشاء مسلخ وحظائر لتربية المواشي بمنطقة المحرق، مشيرا بأنه تم تخصيص ارض لأنشاء المسلخ بينما لم يتم اختيار مكان انشاء الحظائر الى الآن.واعترضت العضو فاطمة سلمان على رد الجهاز التنفيذي فيما يتعلق بتعيين موظفين مؤقتين مساعدين للأعضاء البلديين، حيث قال ممثل الجهاز التنفيذي بأنه لم يتم الموافقة على ذلك الى الآن الامر الذي اثار استياء العضو التي قامت بجلب موظف متطوع لمساعدتها في اعمالها وبأنها تقوم بدفع راتب الموظف من حسابها الخاص.وسيقوم المجلس برفع توصية لجنة الخدمات والمرافق الى وزير البلديات والتخطيط العمراني بشأن التأكد من عدم ممانعة هيئة الكهرباء والماء على تحميل طاقة كهرباء اضافية في حالة التقدم بطلب الحصول على رخص بناء اضافية او توسعة بالمنزل لوضع الآلية المناسبة وتفعيلها بعد تشكيل لجنة متخصصة.وبخوص ازالة اعمدة الكهرباء طالب المجلس جميع الاعضاء بارسال رسالة تتضمن اماكن واعداد الاعمدة التي يراد ازالتها على خلفية توضيح ممثل الكهرباء والماء بأن الهيئة تعمل علىحل الشكاوى المقدمة من الاهالي وسيتم وضع خطة لذلك في الايام القادمة.

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

الأنصاري: البحير الإسكاني محور عملنا في المرحلة القادمة

اعتبر أحمد الأنصاري المرشح البلدي عن الدائرة الثالثة بالمحافظة الجنوبية أن مشروع البحير الإسكاني يمثل …