أخبار عاجلة

‮»‬الأشغال‮« ‬تتفاعل مع احتياجات المنطقة‮ ..‬

الصباغ‮:‬ إصلاح الشارع الرئيس لهورة سند الأسبوع المقبل

أكد ممثل الدائرة الثامنة بمجلس الوسطى البلدي‮ ‬يوسف الصباغ‮ ‬تفاعل وزارة الأشغال مع ما نشرته‮ ”‬الوطن‮” ‬مؤخراً‮ ‬عن احتياجات هورة سند الخدمية ومنها تأهيل الشارع الرئيسي‮ ‬المؤدي‮ ‬للمنطقة متوقعاً‮ ‬بدء تنفيذ التأهيل خلال الأسبوع المقبل‮.‬ وأشار إلى أنه زار المنطقة برفقة مندوب الوزارة والعضو البلدي‮ ‬أحمد الأنصاري.

‮ ‬واطلع المسؤول في‮ ‬الوزارة على احتياجات المنطقة خاصة ما‮ ‬يتعلق بالشارع الرئيسي‮ ‬الموجود حالياً‮ ‬وهو شارع‮ ‬غير مؤهل تماماً‮ ‬لسير السيارات عليه،‮ ‬ومصدر شكوى دائم‮ ‬وقلق مستمر من الأهالي‮ ‬للحفريات والتكسير الموجودة فيه،‮ ‬لافتاً‮ ‬إلى أن الوزارة ستعمل على إصلاح الشارع المذكور مؤقتاً‮ ‬خلال الأسبوع المقبل إلى أن‮ ‬يتم رصد ميزانية لإعادة تأهيله بالكامل مستقبلاً‮ ‬بحسب المسؤول‮.‬ وأكد الصباغ‮ ‬أن مندوب الوزارة أكد أنه سينقل إلى المسؤولين في‮ ‬وزارته الإزعاج الذي‮ ‬تسببه الشاحنات لدى مرورها على الشارع المؤدي‮ ‬لهورة سند،‮ ‬مشيراً‮ ‬إلى أهمية إيجاد منفذ آخر لمرور الشاحنات،‮ ‬وتجنبها المرور في‮ ‬الشارع القريب من المنطقة حيث‮ ‬يتسبب الشارع في‮ ‬إزعاج كبير للأهالي‮ ‬خاصة في‮ ‬فترات الراحة‮.‬ وقال إنه لايزال‮ ‬ينتظر رد الجهاز المركزي‮ ‬للمعلومات بشأن اختلاف رقم المجمع السكني‮ ‬المقيد في‮ ‬السجلات الرسمية للمنطقة عن الرقم المعلق في‮ ‬اللوحة الإرشادية لنفس المنطقة،‮ ‬وما‮ ‬يسببه ذلك من إرباك لسعاة البريد والمواطنين الذين لا‮ ‬يتسلمون مراسلاتهم بسبب اختلاف الرقم المسجل على أساس أن الرقم المدون في‮ ‬المراسلات‮ ‬يختلف عن رقم اللوحة المعلقة،‮ ‬وعليه فإن ساعي‮ ‬البريد‮ ‬يعيد تلك المراسلات إلى صندوق البريد،‮ ‬مما‮ ‬يضطر الأهالي‮ ‬إلى الوصول مقر صندوق البريد لاستلام مراسلاتهم،‮ ‬منوهاً‮ ‬بضرورة تعديل رقم اللوحة الإرشادية في‮ ‬المنطقة من قبل الجهات المعنية‮.‬ كما جدد الصباغ‮ ‬دعوته لوزارة الإسكان إلى الشروع في‮ ‬بناء محلات تجارية لتوفير مستلزمات الحياة اليومية والاحتياجات الأساسية من المواد الغذائية المستهلكة بشكل‮ ‬يومي،‮ ‬خاصة مع وجود مخطط لدى الوزارة التي‮ ‬خصصت أرضاً‮ ‬لبناء تلك المحلات،‮ ‬مشيراً‮ ‬إلى أن الأهالي‮ ‬يضطرون‮ ‬للخروج إلى مناطق أخرى قريبة لتوفير احتياجاتهم اليومية،‮ ‬لافتاً‮ ‬إلى أنه‮ ‬ينتظر رد الوزارة بشأن التعرف على أسباب تعطيل بناء المحلات التجارية رغم وجود أرض مخصصة لذلك‮.‬ جدير بالذكر أن‮ ”‬الوطن‮” ‬نشرت مؤخراً‮ ‬الاحتياجات الأساسية لأهالي‮ ‬هورة سند والتي‮ ‬تمثلت في‮ ‬مطالبات قدمها العضو البلدي‮ ‬ممثلة في‮: ‬عدم وجود شارع رئيسي‮ ‬في‮ ‬المنطقة،‮ ‬وافتقادها لمحلات تجارية،‮ ‬وعدم وجود شبكة تصريف مياه الأمطار،‮ ‬واختلاف رقم المجمع السكني‮ ‬المبين في‮ ‬اللوحة الإرشادية عن الرقم المقيد في‮ ‬السجلات الرسمية‮.‬

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

الأنصاري: البحير الإسكاني محور عملنا في المرحلة القادمة

اعتبر أحمد الأنصاري المرشح البلدي عن الدائرة الثالثة بالمحافظة الجنوبية أن مشروع البحير الإسكاني يمثل …