أخبار عاجلة

المقلة طالب‮ »‬الهيئة‮« ‬بالشفافية -مـواطنــون‮ ‬يــؤكدون انقطــاع الكهربـــاء‮ ‬4‮ ‬أيـــام

رد ممثل عراد بمجلس المحرق البلدي‮ ‬علي‮ ‬يعقوب المقلة وعدد من مواطني‮ ‬مجمع‮ ‬245‮ ‬بعراد على ما أوردته هيئة الكهرباء والماء في‮ ‬الصحف المحلية‮ ‬يوم الخميس الماضي‮ ‬والتي‮ ‬نفت خبر انقطاع الكهرباء عن هذا المجمع لمدة‮ ‬4‮ ‬أيام‮.‬ وأجمع المواطنون على أن الهيئة ارتكبت عدداً‮ ‬من الأخطاء الكبيرة التي‮ ‬أضرت بهم مادياً‮ ‬ونفسياً‮. ‬وتساءل المقلة‮: ‬لماذا لم تشر الهيئة لا من قريب ولا من بعيد إلى أنها لم تقم بإشعار المواطنين حول أوقات الانقطاعات المتحكم فيها ليتسنى لهم التصرف؟

ولماذا أشارت الهيئة إلى أن الكهرباء انقطعت في‮ ‬اليومين الأول والرابع لكنها أخفت حقيقة حصول الانقطاع أيضاً‮ ‬في‮ ‬اليومين الثاني‮ ‬والثالث؟ بلاغات متكررة وقال المقلة إنه لم‮ ‬يلجأ للصحافة إلا عندما تابع البلاغات المتكررة دون جدوى،‮ ‬موضحاً‮ ‬أن الصحافة كثيراً‮ ‬ما تكون الوسيلة الأسرع لحل مشاكل المواطنين‮. ‬واستشهد بتوجيهات صاحب السمو الملكي‮ ‬الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الذي‮ ‬يحث على التعاون مع وسائل الإعلام في‮ ‬حل المشاكل والقضايا‮.‬ وأكد المقلة أن الخبر المنشور حقيقي‮ ‬100٪‮ ‬ولا‮ ‬يحمل أية إثارة ويشهد على ذلك أن عضو المنطقة البلدي‮ ‬وأيضاً‮ ‬العضو النيابي‮ ‬صرحا بنفس المضمون في‮ ‬نفس اليوم بدون أي‮ ‬اتفاق مسبق‮. ‬وقال‮: ‬الدليل على ما ذكر هي‮ ‬أرقام البلاغات بتواريخها،‮ ‬ولماذا لم ترد الوزارة على هذه البلاغات التي‮ ‬تثبت أن هناك خللاً‮ ‬استمر أربعة أيام؟ وهل‮ ‬يمكن لأي‮ ‬مسؤول في‮ ‬الهيئة أن‮ ‬يتحمل هذه المعاناة ونحن في‮ ‬بداية الصيف؟ ومن جهة أخرى كان على الوزارة أن‮ ‬يكون عملها مستمراً‮ ‬24‮ ‬ساعة لكن العمال كانوا‮ ‬يعملون فقط أوقات الدوام وهو ما ضاعف مدة الانقطاع‮.. ‬صحيح أن هناك مولداً‮ ‬لكن هناك انقطاعات في‮ ‬اليومين الثاني‮ ‬والثالث والوزارة لم تذكر أي‮ ‬شيء عنها‮!‬ الانقطاع‮ ‬4‮ ‬أيام وقال المواطن حمزة محمد،‮ ‬طيار متقاعد‮: ‬إن الكهرباء انقطعت لمدة‮ ‬4‮ ‬أيام على التوالي‮ ‬بشكل مفاجئ ودون تحذير مسبق،‮ ‬موضحاً‮ ‬أنه في‮ ‬يوم الجمعة‮ ‬14‮ ‬مايو‮ (‬بلاغ‮ ‬40646‮) ‬انقطعت الكهرباء منذ الساعة الخامسة والنصف صباحاً‮ ‬إلى الحادية والنصف ظهراً،‮ ‬أما في‮ ‬اليوم السبت‮ ‬15‮ ‬مايو‮ (‬بلاغ‮ ‬رقم‮ ‬42011‮) ‬فقد فوجئ الأهالي‮ ‬بأن الكهرباء تختفي‮ ‬مجدداً‮ ‬من الثامنة صباحاً‮ ‬حتى الحادية عشر والنصف ظهراً،‮ ‬وفي‮ ‬اليوم الثالث الأحد‮ ‬16‮ ‬مايو‮ (‬بلاغ‮ ‬42632‮) ‬انقطعت من الساعة التاسعة صباحاً‮ ‬إلى الحادية عشر ظهراً،‮ ‬وانتهت الأزمة‮ ‬يوم الإثنين‮ ‬17‮ ‬مايو‮ (‬بلاغ‮ ‬43137‮) ‬من التاسعة والربع صباحاً‮ ‬ثم عادت في‮ ‬السادسة مساءً‮.‬ ‮ ‬وواصل حمزة‮: ‬لم‮ ‬يخبرنا أي‮ ‬أحد عن أوقات الانقطاع لكي‮ ‬نتصرف،‮ ‬فكنا نقع في‮ ‬حيرة من أمرنا‮ ‬يوماً‮ ‬بعد الآخر،‮ ‬وحتى عندما كنا نتصل في‮ ‬اليومين الثاني‮ ‬والثالث لنسأل عن موعد عودة الكهرباء كان الموظفون‮ ‬يجيبون‮ ”‬لا نعلم‮” ‬وهذا‮ ‬يعني‮ ‬أن الأسرة قد تضطر إلى الخروج بدون ترتيب مسبق أو حتى السفر إلى السعودية مما‮ ‬يعني‮ ‬اضطراب الأوضاع في‮ ‬ذلك اليوم بأكمله‮.‬ غاب الاحتراف ولاحظ د.بسام الحمد،‮ ‬الأستاذ بجامعة البحرين والذي‮ ‬تضرر وأسرته من هذه المشكلة،‮ ‬أن الكهرباء في‮ ‬فترة انقطاعها كانت تعود ثم تختفي‮ ‬للأجهزة التي‮ ‬لا تستلزم طاقة كهربائية قوية مثل اللمبات والتلفزيون،‮ ‬فكانت هذه الأجهزة تعمل ثم تُغلق،‮ ‬وهو ما‮ ‬يعرضها إلى التلف النهائي‮.‬ وقال د.الحمد‮: ‬طريقة تعامل هيئة الكهرباء والماء لم تكن احترافية أبداً،‮ ‬فكان لزاماً‮ ‬عليها أن تنبه المواطنين أولاً‮ ‬بأول إلى أوقات الانقطاعات لنتمكن من أخذ احتياطات السلامة والأمن في‮ ‬منازلنا‮.‬ وقال أحد المواطنين‮: ‬لماذا لم تدعنا الهيئة في‮ ‬ردها إلى مراجعتها لتقديم شكاوانا لما تعرضنا إليه من أضرار‮ ‬يجب أن نعوض عليها؟ فقد فسدت المأكولات المثلجة وتعرضنا لخسارة مادية‮.. ‬حتى المسجد صلينا فيه بدون مراوح‮.‬ وقال آخر‮: ‬ربما الموظف الذي‮ ‬يداوم صباحاً‮ ‬لن‮ ‬يشعر بالمشكلة فهو في‮ ‬مقر عمله المجهز،‮ ‬لكن هناك نساء وأطفالاً‮ ‬في‮ ‬بيوتنا ومسؤوليتنا تجاههم كبيرة‮.. ‬لدي‮ ‬ابن مصاب بالتوحد وقد عاش أوقاتاً‮ ‬عصيبة بسبب الحرارة وثار على والدته وإخوته‮.. ‬واضطررت للعودة إلى المنزل واصطحابه في‮ ‬السيارة وفي‮ ‬المجمعات دون أن أعلم إن كانت الكهرباء سترجع أم لا‮.‬ 

عن هيئة التحرير

شاهد أيضاً

الأنصاري: البحير الإسكاني محور عملنا في المرحلة القادمة

اعتبر أحمد الأنصاري المرشح البلدي عن الدائرة الثالثة بالمحافظة الجنوبية أن مشروع البحير الإسكاني يمثل …